U3F1ZWV6ZTI2Mzc3MzM1NjE1X0FjdGl2YXRpb24yOTg4MTg4MjA4MDY=
recent
أخبار ساخنة

تقنية خطيرة تستخدم لعمل فيديو مزيف لمارك زوكربيرج وكيم كارداشيان

إدعمنا بـ لآيك على الفيسبوك
تقنية خطيرة تستخدم لعمل فيديو مزيف لمارك زوكربيرج وكيم كارداشيان

تقنية خطيرة تستخدم لعمل فيديو مزيف لمارك زوكربيرج وكيم كارداشيان

تقنية ليست جديدة ولكنها فى تطور مذهل، وهي تقنية تزييف الفيديو للأشخاص المعروفين، حيث يظهر أحد الأشخاص المشهورين فى فيديو لمدة دقيقة أو اثنين ويتحاور بشكل طبيعي جداً لدرجة إنك لا تستطيع أن تفرق بينه وبين الشخص الأصلي ، وبطبيعة الحال ستظن ان هذا الفيديو حقيقي ، ولكن الحقيقة هو أن الفيديو ليس لها أى أساس من الصحة ولم يقم هذا الشخص بتصويره فعلياً ولكن تم استخدام تقنية VDR والتي هي عبارة عن تزييف لمقطع فيديو حقيقي واستبدال بعض حركات الشفاه وتحركات الجسد وأيضا الكلمات لظهور الفيديو بشكل مختلف وبكلام مختلف تماماً عن الأصلي.

جدير بالذكر أن هذه التقنية بدأت من قبل بتقديم فيديو مزيف للرئيس الأمريكي السابق براك أوباما




وفى الوقت الراهن قام اثنان من الفنانين وشركة إعلانية بإنشاء نسخة من مؤسس Facebook مارك زوكربيرج يقول فيها أشياء لم يحدث أن قالها من قبل أبدا ، وقاموا بتحميل هذا الفيديو على Instagram.

يظهر الفيديو، الذي أنشأه الفنانان بيل بوسترز ودانييل هاو بالاشتراك مع شركة الإعلانات Canny ، مارك زوكربيرج جالسًا على مكتب ، ويبدو أنه يلقي خطابًا سيئاً حول قوة فيسبوك. يظهر فى الفيديو تأطير مع كتابة فى الأسفل تقول "نحن نعمل على زيادة الشفافية في الإعلانات" لجعلها تبدو وكأنها جزء من مقطع إخباري.

ويقول مارك فى الفيديو : تخيل هذا لثانية واحدة: رجل واحد ، مع سيطرة كاملة على مليارات من البيانات المسروقة من الناس ، كل أسرارهم وحياتهم ومستقبلهم ، أنا مدين بكل شيء إلى سبيكتر ( معرض الأعمال الذي قام بتزييف الفيديو ) . لقد أكد ليّ سبيكتر أن الشخص الذي يتحكم في البيانات ، يستطيع التحكم في المستقبل.


وبالطبع وكما وضحنا أن هذا الفيديو خاطىء ومزيف ، الفيديو الأصلي الحقيقي هو عبارة عن خطاب ألقاه زوكربيرج في سبتمبر 2017 حول تدخل الانتخابات الروسية على Facebook. وقد تم إنشاء الفيديو المزيف باستخدام تقنية استبدال حوار الفيديو (VDR).



إنشاء فيديو مزيف لمؤسس الفيسبوك Zuckerberg هو واحد من العديد من الأعمال التي قام بها Canny بالتعاون مع Posters، ومن ضمن الأعمال أو الفيديوهات المزيفة التي قام بها كيم كارداشيان ودونالد ترامب ، وذلك جزء من الأعمال المعروضة بـ Specter ، وهو معرض أقيم كجزء من مهرجان شيفيلد دوك في المملكة المتحدة.





ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة